الرئيسية / غير مصنف / وفى ذات السياق

وفى ذات السياق

أحمد صابون الشيخ الطاعن // ضد // 1- وزارة التخطيط العمراني غرب دارفور 2- محمد محمود حسن المطعون ضدهما

بسم الله الرحمن الرحيم

 

المحكمة العليا

 

القضاة:

سعادة السيد / عابدين صلاح حسـن

قاضي المحكمة العليا

رئيساً

سعادة السيد / د.محمـد علي خليفـة

قاضي المحكمة العليا

عضواً

سعادة السيد / محمـد زمـراوي ناصر

قاضي المحكمة العليا

عضواً

 

 

الأطراف:

أحمد صابون الشيخ                                         الطاعن

// ضد //

 

1- وزارة التخطيط العمراني غرب دارفور

2- محمد محمود حسن                                   المطعون ضدهما

 

الرقم: م ع/ط أ س/52/2010م

 

قانون القضاء الإداري لسنة 2005م – الدعوى الإدارية – رفع دعوى إدارية فرعية – حكمها – سببه.

 

المبدأ:

لا يجوز رفع دعوى فرعية إدارية لأن طبيعة الدعوى الإدارية تختلف عن الدعوى المدنية لطبيعة المنازعة الإدارية ، ولمعالجتها لمصالح عامة يراعى فيها مقتضيات حسن سير المرافق العامة دون المساس بالحقوق والحريات.

 

الحكــم

القاضي: عابدين صلاح حسن  

التاريخ : 27/6/2010م

هذا طلب استئناف في القرار الصادر من القاضي المختص بنظر الطعون الإدارية بمحكمة استئناف غرب دارفور والذي كان قد قضى برفض تصريح عريضة الدعوى الإدارية الفرعية.

وتتلخص الوقائع في انه أثناء إجراءات الطعن الإداري رقم ط أ/1/2009م تقدم المطعون ضده أصلياً بعد الرد على الدعوى الإدارية بعريضة دعوى إدارية فرعية ملتمساً فيه تعديل سجل القطعة رقم 247 مربع 7 الجبل مدينة الجنينة من اسم المطعون ضده الثاني فرعياً لاسمه وقد رفض القاضي المختص تصريح العريضة ، ومن ثم كان هذا الاستئناف.

وينعى محامي المستأنف على قرار القاضي المختص برفض تصريح العريضة أنه مخالف للقانون والغرض من الدعوى الفرعية حسم النزاع الأمر الذي يحول دون تعدد المنازعات.

أودع كل من المستأنف ضدهما الرد على الاستئناف بأسبابه.

هذا الاستئناف يطرح سؤالاً هاماً وهو هل يجوز رفع دعوى إدارية فرعية؟

والإجابة عندي بالنفـي لأن الدعوى الإدارية تتميز بإجراءات معينة تختلف عن الإجراءات المتبعة في الدعوى المدنية ويرجع هذا الاختلاف إلى عدة عوامل تتصل بطبيعة قواعد قانون القضاء الإداري لسنة 2005م ، وطبيعة المنازعة الإدارية ومراكز أطرافها والـى طبيعة القضـاء الإداري بالإضافة إلى ذلك أن قانون القضاء الإداري لسنة 2005م يعالج مصالح عامة يراعى فيها مقتضيات حسن سير المرافق العامة دون المساس بالحقوق والحريات . وعلى ذلك فإن قواعد وقانون القضاء الإداري لسنة 2005م تختلف في طبيعتها عن تلك القواعد التي يطبقها القضاء المدني ، ذلك لأن قواعد قانون القضاء الإداري لسنة 2005م بحسب الأصل هي قواعد آمرة تتصل بالنظام العام ، وهو ما ينعكس على دور القاضي المختص إزاء ما يبديه الأطراف من طلبات ودفـوع وعليه فـي ظل هـذا التباين لا يستقيم القول أنه يجـوز رفع دعـوى فرعية إدارية . لمزيد من التفصيل راجع أصول إجراءات القضاء الإداري للدكتور كمال مصطفى وصفي الكتاب الأول طباعة سنة 1961م ص16.

وقد يقول قائل أن المادة (11) من قانون القضاء الإداري سنة 2005م تنص على اتباع الإجراءات المقررة لرفع الدعوى والفصل فيها بموجب قانون الإجراءات المدنية لسنة 1983م عند رفع الطعن الإداري ولذا يجوز رفع دعوى إدارية فرعية ، وهذا القول مردود عليه لأن قانون الإجراءات المدنية لسنة 1983م لم ينص من قريب أو بعيد على الدعوى الفرعية ، وإنَّ القضاء استقر على قبول الدعوى الفرعية بحسبان أنه كان منصوصاً عليها في قانون القضاء المدني لسنة 1929م الملغي بالإضافة إلى أحكام القانون العام ، وهذا لا يعني القول بأنه يجوز رفع دعوى إدارية فرعية قياساً على ذلك.

وإذا تجاوزنا عما تقدم ، وأسلمنا بأنه يجوز رفع دعوى إدارية فرعية على غرار الدعوى الفرعية المدنية ، فإن القضاء قد استقر على أن رفض الدعوى الفرعية ليس أمراً منهياً للخصومة وبالتالي لا يجوز الطعن فيه مباشرة ، أما شطب الدعوى الفرعية يكون قابلاً للطعن فيه مباشرة لأن الخصومة قد انتهت . راجع قضية سلمى محمد سليمان //ضد// بدرالدين محمد محجوب وآخر المنشورة مجلة الأحكام القضائية السودانية أحكام الدائرة الدستورية ودوائر المراجعة 1995م/1998م صفحة 85.

وعلى هدي من هـذا النظر الثابت فإن القاضي المختص رفض تصريح عريضة الدعوى الإدارية الفرعية ولم يشطبها ولهذا لا يجـوز الطعن في هذا الأمر علـى استقلال على غرار ما قضت به المحكمة العليا فـي السابقة أعـلاه.

لَّما كان الأمر كذلك يتعين شطب هذا الاستئناف برسومه.

القاضي: د. محمد علي خليفة

التاريخ : 29/6/2010م أوافق.

القاضي: محمد زمراوي ناصر

التاريخ : 29/6/2010م أوافق.

الأمر النهائي:

شطب الاستئناف بالرسوم.

عابـدين صـلاح حسـن

قاضي المحكمة العليا

ورئيس الدائرة

30/6/2010م

عن Adallahi Eisa

اضف رد

إلى الأعلى
Chatضغط هنا لبدء المحادثة+